الأحد 4 ديسمبر 2022 10:06 صـ 11 جمادى أول 1444 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي

مؤتمر المناخ (مصر تُبهر العالم)

أ/ محمد نعيم حسني
أ/ محمد نعيم حسني

كتب - المستشار القانوني/ محمد نعيم حسني

قبل ساعات من الانتهاء رسميا لمؤتمر المناخ cop 27 الذى استضافته مصر في مدينة السلام شرم الشيخ مما لاشك فيه ان مصر ابهرت العالم بالتنظيم والتخطيط لنجاح هذا المؤتمر الدولى الهام فقد قدمت مصر نموذج يحتذى به في كافة النواحى فهذا النجاح العظيم ادى الى اظهار قوة مصر الحقيقة في العالم الدولى ومكانتها العظيمة فمن يتابع مؤتمر المناخ يشعر بالفخر لما قدمته مصر ويفخر بانه مصرى ولد وعاش على هذه الارض العظيمة فالنجاحات السياسية التى حققتها مصر في هذا المؤتمر لا تعد ولا تحصي فانه من الفخر لنا ان نرى السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي يستقبل ضيوف مصر زعماء وقادة ورؤساء العالم ولمسناجميعا الحضور القوى لهم في ارض السلام شرم الشيخ وفي مقدمتهم الرئيس الامريكى جو بايدن فقد كانت القمة المصرية الامريكية انعكاس لقوة مصر وريادتها واهمية دورها المتزن الذى تلعبه دوليا واستكمالا لنجاح مصر فقد قوبلت دعوة الرئيس السيسى لوقف الحرب الروسية الاوكرانية قبولا وتاييدٱ واسعا من قادة وزعماء العالم فالقيادة المصرية عبرت عن رؤية مصر للكثير من الملفات الهامة والشائكة التى نالت استحسان وتاييد الجميع فهذا ان دل على شيئ فيدل على قوة مصر الحقيقة النابعه من قوة شعبها وقوة قيادتها الحكيمة هذا كان بعض من المكاسب السياسية اما فالمكاسب الاقتصادية على سبيل الحصر استثمارات اعلن عنها زعماء ورؤساء العالم تقدر بقيمة ١٠مليار دولار في مجال التحول للطاقة والاقتصاد الاخضر بالاضافة الى ٥٠٠مليون دولار اعلن عنهم الرئيس بايدن لدعم مصر للتحول للطاقة الخضراء والعديد من المكاسب الاقتصادية لجذب الاستثمارات الاجنبية وتدعيم السياحة اما السؤال الاهم

ما هى خطط مصر للنهوض بالاقتصاد الأخضر؟

الاجابة تتلخص في بعض النقاط ومنها

اهتمام مصر بمشروعات الهيدروجين الأخضر يحول مصر لمركز عالمي للطاقة المتجددة خاصة أن مصر قطعت شوطا كبيرا في تنفيذ وإنشاء محطات الطاقة الشمسية والرياح وعمل السيارات بالكهرباء والبدء في إنشاء محطة الضبعة وبذلت مجهودا كبيرا في التحول للأخضر

فمصر تستهدف فتح الباب أمام الاستثمارات في مشروعات الطاقة الخضراء موضحا أن حضور مستثمرين في مجالات البيئة والطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر فقمة المناخ كانت فرصة عظيمة ليتعرفوا على إمكانيات مصر والفرص الاستثمارية الكبيرة المتاحة أمامهم في هذا المجال

وكذلك إنشاء الشركات العاملة في مجالات الطاقة الشمسية الكثير من محطات الطاقة الشمسية في مصر وخاصة في شرم الشيخ يفتح أمامهم وغيرهم من الشركات من خلال قمة المناخ للتوسع في زيادة استثماراتهم في مصر وإضافة لإتاحة الفرصة أمام المستثمرين المحليين والأجانب لإنشاء مصانع للألواح الشمسية مستغلين العناصر المتوافر في الرمال السوداء كمواد خام إضافة للتوسع في توليد الكهرباء من طاقة الرياح.

سعي العالم للتحول للاقتصاد الأخضر سيكون له أثر إيجابي كبير على الاقتصاد العالمي والمحلي من ناحية الحفاظ على المناخ ومعالجة ظاهرة التغيرات المناخية إضافة لزيادة المشروعات الخضراء عالميا والتي توفر ملايين فرص العمل للقضاء على البطالة فكل هذا يدعونا ان نفخر وبكل صدق بما بذلته وما زالت تبذله الدولة المصرية وقيادتها لكى تجعل مصر على مصاف دول العالم الحديث حفظ الله مصر وشعبها وقيادتها من كل سوء



موضوعات متعلقة