أنباء اليوم
الأحد 26 مايو 2024 02:20 صـ 17 ذو القعدة 1445 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
رئيس مجلس النواب يهنئ النادي الاهلي بالفوز بدوري أبطال أفريقيا حزب النصر يهنئ النادي الأهلي بالفوز بدورى أبطال أفريقيا القوات الجوية تنظم فعاليات تسليم شهادات إجتياز الدورة التدريبية للغة الفرنسية (DELF) الرئيس السيسي يهنئ النادي الأهلي بعد تتويجه بطلا لدوري أبطال إفريقيا الأهلي يهزم الترجي ويظفر بلقب دوري أبطال إفريقيا العين الإماراتي يكتسح يوكاهاما مارينوس الياباني ويتوّج بلقب دوري أبطال آسيا سفير تركيا بالقاهرة : تمتلك مصر بتاريخها وثقافتها وبحرها و رمالها ‏‎ ‎مقومات كبيرة كوجهة جذابة ريال مدريد يستضيف بيتيس في ختام الدوري الإسباني المتحدث العسكرى : القوات المسلحة تنظم المؤتمر الدولى العلمى بنظام (Hybride) للمقالات العلمية اختتام مؤتمر طبي بفيينا بحث مدى مساهمة التكنولوجيا في تطوير الرعاية الصحية ”البرلماني العربي” يدعو لدراسة الآليات اللازمة لمتابعة إسرائيل على جرائمها رامي ربيعة يحرز هدف الأهلي الأول فى مرمى الترجي بنهائي دوري أبطال أفريقيا

بهدف إظهار صورة مصر مع التعامل مع اللاجئين .. طلاب إعلام جامعة السويس يطلقون حملة ” الدار أمان ” تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين

صورة توضيحية
صورة توضيحية

ابتداءً من مطلع مارس الماضي من عام 2024 الجاري.. تعكس جامعة السويس

روح مصر التي دوماً ما كانت معقل السلام وواحة للباحثين عن الأمان والطمأنينة.

ثلاثة عشر قلبًا وعقلًا جمعت بينهم رؤية واحدة وهدف سامٍ؛ ليس فقط لبلورة صورة الكرم المصري تجاه اللاجئين، بل لرصد تلك الحكايات الملهمة لأولئك الذين وجدوا في مصر أرضاً للإزهار وإعادة بناء الحياة.

برعاية الدكتور أمين سعيد ومساعدة السيد عبد الرحمن والدكتورة إيمان عادل، يحمل "الدار أمان" لواء "أكتر من مجرد لاجئ"، ساعيًا لرسم صورة أكثر إشراقًا عن مصر، وإثراءً لمفهوم الاحترام والإنسانية المتجذر في طيات المجتمع.

مزامير الحماس دوت في ندوة الرابع من مارس، حيث أسهم الدكتور محمد شاكر بصبغ الحدث بعمق فكري مما أشعل شرارة الفاعلية بين الحاضرين، ورفع مستوى التفاعل إلى آفاق جديدة.

وفي ظل الأيام المباركة، تألق مشروع "الدار أمان" بمسابقاته الرمضانية، مجسدًا روح التعاون حينما توّج كل تحدي بدعم المحتاجين في غزة، بمشاركة كريمة من الهلال الأحمر. لم يتوانَ الفريق عن نشر المعونة في السويس بتوزيع شنط رمضان، والشراكة مع "صناع الحياة" في مساندة ذوي الاحتياجات الخاصة.

المبادرة تعدت محور الخير لتشمل سلسلة من الحوارات البناءة حيث تمكن الطلاب من توثيق قصص اللاجئين ورصد إسهاماتهم القيمة في المجتمع، مما أكسب المشروع أبعادًا إنسانية واضحة.

"الدار أمان" ليس مشروعًا أكاديميًا فحسب، بل هو راية التآزر التي تحملها مصر، مرسالًا صدى للأمل والوعد بأرض النيل عامرة بمواقف الجود والسلام. وقد نال المشروع زخمًا كبيرًا من دعم المشاهير مثل المذيعة أمل نعمان، وسالي سعيد من راديو 9090، ومشاركة استثنائية في لقاء تلفزيوني مع الدكتور محمد عز العرب، مما عزز مكانة الحملة في قلب المجتمع والإعلام.

موضوعات متعلقة