أنباء اليوم
الأحد 26 مايو 2024 03:21 صـ 18 ذو القعدة 1445 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
رئيس مجلس النواب يهنئ النادي الاهلي بالفوز بدوري أبطال أفريقيا حزب النصر يهنئ النادي الأهلي بالفوز بدورى أبطال أفريقيا القوات الجوية تنظم فعاليات تسليم شهادات إجتياز الدورة التدريبية للغة الفرنسية (DELF) الرئيس السيسي يهنئ النادي الأهلي بعد تتويجه بطلا لدوري أبطال إفريقيا الأهلي يهزم الترجي ويظفر بلقب دوري أبطال إفريقيا العين الإماراتي يكتسح يوكاهاما مارينوس الياباني ويتوّج بلقب دوري أبطال آسيا سفير تركيا بالقاهرة : تمتلك مصر بتاريخها وثقافتها وبحرها و رمالها ‏‎ ‎مقومات كبيرة كوجهة جذابة ريال مدريد يستضيف بيتيس في ختام الدوري الإسباني المتحدث العسكرى : القوات المسلحة تنظم المؤتمر الدولى العلمى بنظام (Hybride) للمقالات العلمية اختتام مؤتمر طبي بفيينا بحث مدى مساهمة التكنولوجيا في تطوير الرعاية الصحية ”البرلماني العربي” يدعو لدراسة الآليات اللازمة لمتابعة إسرائيل على جرائمها رامي ربيعة يحرز هدف الأهلي الأول فى مرمى الترجي بنهائي دوري أبطال أفريقيا

فى عيد العمال .. ماذا نحكى ونقول !! بقلم الباحثة/ أميرة عبدالعظيم

الباحثة/ أميرة عبدالعظيم
الباحثة/ أميرة عبدالعظيم


ليست كل الأعياد بعيد
فحينما يكون الحديث عن عيد العمال فنحن أمام صرح إنسانى عظيم
فالعامل ليس بالشخص العادى الذي تعلم حروف الهجاء وسطر بمسطرة الهندسة والحساب
إنما هو ذلك الشخص الذي تنطق يداه بعزائم القوة والكد والقدرة الفائقة التى أعطاها الله إياها ليشيد البنايات ويحرث الأرض ويمتهن كل ماهو شاق من الأعمال الفنية فى ظل أصعب
الظروف الحياتية اليومية التى يمر بها.
وكذلك التعرض لمخاطر جمه من خلال موقعه فى عمله والتى منها على سبيل المثال:
إصابات العمل والتى تعد من أكبر المخاطر بل وأعظمها تهديداً لحياته وحياة أسرته.
ولهذا السبب فإن العمال ليسوا بحاجة إلى يوماً واحداً فقط للتكريم،،بقدر ماهم فى أشد الحاجة إلى أن نوجه النظر إليهم
جميعا بأنهم هم تلك الفئة الهامة
بل والرئيسية فى المجتمع ويحضرنى فى هذا السياق
القول بأن عيدهم
هو ان نوجه الاهتمام برفع مستوى الدخل المالي
لتحقيق مستوى معيشى مناسب
وتوفير فرص وبيئة مناسبة لأسرهم سواء من الناحية الصحية أو التعليمية وكذلك
تنمية الشعور الداخلى لديهم بالرضا حتى يستطيعوا تحقيق المستوى التقني المطلوب بمهارة عالية وكفاءة فائقة.
وهذا هو الإحتفال الحقيقى الذى يليق بهم وبسواعدهم المفتولة وأقدامهم القوية التي تدك الأرض دكا بقوة وعزيمة
بالتعمير البنّاء وزرع بذور الخير
الخضراء فأنتم من يستحقون تقلدهم وسام التميز على صدوركم وفاءاً وعرفاناً وتقديراً.