أنباء اليوم
الإثنين 15 يوليو 2024 02:12 صـ 7 محرّم 1446 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
ويليامز أفضل لاعب في مباراة إسبانيا وإنجلترا بنهائي اليورو بلدية المحلة ينهي استعداداته لمواجهة فريق الزمالك غدا عاجل : أسبانيا تتوج باليورو للمرة الرابعة في تاريخها بعد الفوز على إنجلترا بهدفين الموسيقار هاني فرحات يعتذر عن رئاسة الدورة الـ 32 من مهرجان الموسيقى العربية أسرة محمود عزت العلايلي تعلن موعد ومكان العزاء منتخب مصر الأولمبي يتعادل وديا مع أوكرانيا 1/1 استعدادا لأولمبياد باريس2024 محافظة الجيزة تعقد ندوة للتعريف بأهداف المبادرة الوطنية الثالثة للمشروعات الخضراء الداخلية :كشف ملابسات تداول مقطع فيديو شأن إستغاثة مالك كشك لتعدى فكهانى عليه بسلاح أبيض الداخلية :كشف ملابسات تداول مقطع فيديو تضمن قيام قائد سيارة بأداء حركات إستعراضية بالشرقية الداخلية : لا صحة لمقطع فيديو تم تداوله حول جريمة قتل بالقليوبية الحكم على لاعب السابق باتريس إيفرا بالسجن 12 شهرا تشكيلة المباراة النهائية لبطولة اليورو 2024 بين منتخبي إسبانيا و إنجلترا

الخشت يهنئ المستشار محمود فوزي لتوليه مهام وزارة الشؤون النيابية والقانونية

الخشت يهنئ المستشار محمود فوزي لتوليه مهام وزارة الشؤون النيابية والقانونية
الخشت يهنئ المستشار محمود فوزي لتوليه مهام وزارة الشؤون النيابية والقانونية

استقبل المستشار محمود فوزي وزير الشؤون النيابية والقانونية والتواصل السياسي، الدكتور محمد الخشت رئيس جامعة القاهرة، ظهر اليوم الخميس، بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة.

وهنأ الأستاذ الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، المستشار محمود فوزي بتوليه حقيبة الشؤون النيابية والقانونية والتواصل السياسي، وثقة القيادة السياسية في كفاءته وخبرته البارزة.

وقال الدكتور محمد الخشت، إن إسهامات المستشار محمود فوزي بارزة في تعزيز ونجاح الحوار الوطني، وقد برهن على قدرته المتميزة في التواصل والتنسيق مع مختلف القوى والتيارات السياسية، والتوصل إلى مخرجات بالغة الأهمية، علاوة على إنجاز العديد من المشروعات التشريعية التي خدمت مصلحة الوطن والمواطن في ضوء فهم متميز لفلسفة التشريع، بالإضافة إلى دوره المهم في التحالف الوطني للعمل الأهلي التنموي.

كما قال الدكتور محمد الخشت، إنه على ثقة بأن المستشار محمود فوزي سوف ينجح في تعزيز دور البرلمان في التشريع، وتطوير آليات الحوار والتشاور مع مختلف القوى السياسية والاجتماعية، كما سيكون محور الارتكاز في التواصل والتنسيق بين السلطتين التشريعية والتنفيذية لتحقيق التكامل والانسجام في العمل الحكومي.