أنباء اليوم
الأحد 26 مايو 2024 01:56 صـ 17 ذو القعدة 1445 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
رئيس مجلس النواب يهنئ النادي الاهلي بالفوز بدوري أبطال أفريقيا حزب النصر يهنئ النادي الأهلي بالفوز بدورى أبطال أفريقيا القوات الجوية تنظم فعاليات تسليم شهادات إجتياز الدورة التدريبية للغة الفرنسية (DELF) الرئيس السيسي يهنئ النادي الأهلي بعد تتويجه بطلا لدوري أبطال إفريقيا الأهلي يهزم الترجي ويظفر بلقب دوري أبطال إفريقيا العين الإماراتي يكتسح يوكاهاما مارينوس الياباني ويتوّج بلقب دوري أبطال آسيا سفير تركيا بالقاهرة : تمتلك مصر بتاريخها وثقافتها وبحرها و رمالها ‏‎ ‎مقومات كبيرة كوجهة جذابة ريال مدريد يستضيف بيتيس في ختام الدوري الإسباني المتحدث العسكرى : القوات المسلحة تنظم المؤتمر الدولى العلمى بنظام (Hybride) للمقالات العلمية اختتام مؤتمر طبي بفيينا بحث مدى مساهمة التكنولوجيا في تطوير الرعاية الصحية ”البرلماني العربي” يدعو لدراسة الآليات اللازمة لمتابعة إسرائيل على جرائمها رامي ربيعة يحرز هدف الأهلي الأول فى مرمى الترجي بنهائي دوري أبطال أفريقيا

روسيا : نشعر بقلق بالغ إزاء خطط إسرائيل لتنفيذ عملية في مدينة رفح الفلسطين

ماريا زاخاروفا
ماريا زاخاروفا

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم / الأربعاء / إن موسكو تشعر بقلق بالغ إزاء خطط إسرائيل للقيام بعملية في مدينة رفح الفلسطينية، "ما يجعل حياة مليون فلسطيني على المحك".

وأضافت زاخاروفا، في تصريحات صحفية أوردتها وكالة أنباء "تاس" الروسية اليوم، "إننا نشعر بقلق بالغ إزاء تصريحات الجانب الإسرائيلي حول التوسع المخطط للعملية العسكرية لتشمل مدينة رفح.

إن اتخاذ هذا المسار الخطير سيؤدي إلى زيادة كارثية في حجم الكارثة الإنسانية القائمة".

وأضافت الدبلوماسية الروسية أن سكان "قطاع غزة الذين فروا من الأعمال العدائية سيجدون أنفسهم في مركز الزلزال"، داعية إلى بذل كل الجهود لتجنب هذا السيناريو.

وأوضحت الدبلوماسية الروسية "مهمتنا المشتركة هي وقف إراقة الدماء في أسرع وقت ممكن، وتوفير الظروف المواتية لتأسيس قنوات مستقرة لتقديم المساعدات الإنسانية لسكان القطاع". وشددت زاخاروفا على أن "روسيا قالت مرارا إنه بدون استعادة أفق سياسي واضح للتسوية في الشرق الأوسط سيكون من المستحيل تحقيق سلام دائم في منطقة الصراع".

ولفتت زاخاروفا "بعد أن تجاوزنا المرحلة الحادة من الأزمة، نرى أنه من الضروري البدء في تهيئة الظروف لاستئناف الحوار السياسي بين الفلسطينيين والإسرائيليين، والذي ينبغي أن يهدف إلى حل شامل لجميع القضايا المتنازع عليها ضمن الإطار القانوني الدولي المعروف كما حددها قرار الأمم المتحدة ومجلس الأمن التابع لها"، مشددة على أنه "ينبغي أن تؤدي عملية التفاوض هذه إلى إنشاء دولة فلسطينية مستقلة ضمن حدود عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، وتتعايش بسلام مع إسرائيل".