الخميس 7 يوليو 2022 06:49 مـ 8 ذو الحجة 1443 هـ
جريدة أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي

تضامن النواب : الأوقاف تحقق نجاحات كبيرة فى الحفاظ على وحدة وتماسك الأسر المصرية

حسن المير
حسن المير

توجه المهندس/ حسن المير عضو مجلس النواب وأمين سر لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة بمجلس النواب بتحية تقدير للدكتور/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ولجميع القيادات بالوزارة وأئمتنا العظام وواعظاتنا الفضليات بعد النجاحات الكبيرة التى حققوها فى تعليم أطفالنا وشبابنا وأسرنا المصرية مفاهيم الدين الاسلامى الصحيح
وقال " المير " فى بيان له أصدره اليوم : " الحمد لله لقد تحولت مساجد المحروسة من السلوم بمطروح إلى أبو سمبل بأسوان وداخل سيناء والوادي الجديد وفي كل المحافظات والمدن والمراكز والأحياء والقرى المصرية على مستوى الجمهورية إلى مدارس قرآنية وإلى ساحات تنويرية لنتعلم مبادئ وأصول الدين الإسلامي السمح " مؤكدًا أن الأسر المصرية من الأباء والأمهات والأبناء والأحفاد أصبحوا يتوافدون إلى مساجد مصر للاستفادة من حفظ القرآن الكريم والأحاديث النبوية والعلوم الدينية.
وأشاد المهندس/ حسن المير بالأداء المهني رفيع المستوى من جميع الأئمة والواعظات بصفة عامة ومن الشباب من الجنسين بصفة خاصة، مؤكدًا أن مصر أصبحت تمتلك عقولا مستنيرة من القيادات الدينية الشبابية التي تمتلك جميع المقومات لشرح مفاهيم الدين الإسلامي الحنيف والذي أصبح يتمشى مع رؤية القيادة السياسية الحكيمة فى تحقيق هدف تجديد الخطاب الديني
ووجه المهندس/ حسن المير حديثه لوزير الأوقاف قائلاً :" هنيئًا لكم نجاحكم بعد سنوات من التطوير والتحديث المستمرين فى كل ما يتعلق من ملفات وقضايا داخل وزارة الأوقاف وها أنتم يامعالي الوزير تجنى مع كل من يعملون داخل وزارة الأوقاف معًا ونحن والأسر المصرية معكم نجني ثمرات الإعداد والتدريب والتطوير بعد أن تحولت مساجدنا لمنارات إشعاع علمية وفكرية وثقافية تبث القيم وتنشر مكارم الأخلاق وتحتضن النشء والشباب وتمد ذراعيها لكل فئات المجتمع فشكرا لكل من دعم وشكرا لكل من شارك"، مطالباً من الوزير التفكير جديًّا فى أن يستمر هذا العمل الناجح طوال العام خاصة أنه أصبح هناك صلة قوية بين رواد المساجد وبين جميع الأئمة والواعظات داخل المساجد الذين أصبح لهم دورهم المهم والحيوي فى الحفاظ على كيان ووحدة وتماسك الأسر المصرية من خلال الإجابة على جميع تساؤلاتهم الدينية ومشكلاتهم الاجتماعية وبأسلوب ديني وعلمي ونفسي رفيع المستوى.

موضوعات متعلقة