الخميس 7 يوليو 2022 05:48 مـ 8 ذو الحجة 1443 هـ
جريدة أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
رئيس الوزراء يتابع جهود التحضير لاستضافة مصر للدورة الـ27 لمؤتمر تغير المناخمحافظ الفيوم يوجه بزيادة منافذ بيع اللحوم وتكثيف الحملات لضبط الأسعارمحافظ القاهرة يعتمد تنسيق القبول بالصف الأول الثانوي العام بحد ادني 240 درجهمصر تفوز بالمركز الأول فى مسابقه تطوير الروبوتات (IEEE_YESIST12)وزيرة التضامن الاجتماعي تلتقي وفدًا من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيينالثقافي الكوري يستضيف مسابقة المحادثة والكتابة باللغة الكوريةاحتراماً لحقوق الملكية الفكرية .. الشركة الفرنسية تزيل رسومات محطة مترو كلية البناتإجراءات أمنية مكثفة لتحقيق الأمن والأمان على مستوى الجمهورية فى عيد الأضحى المباركمحافظ المنوفية يشدد على رؤساء الوحدات المحلية ومسئولي الزراعة بالتصدي بكل حزم لكافة التعدياترئيس جامعة المنوفية يعتمد نتيجة طب الأسنانوزير المالية يستعرض النتائج المالية ومؤشرات أجهزة الموازنة وفقا للختامي المبدئي للعام المالي 2021-2022جامعة سوهاج تستقبل لجنة الأعلى للجامعات لتقييم مقومات الدراسة بكلية الآثار

رئيس الوزراء يتابع الموقف التنفيذي لمشروع التأمين الصحي الشامل

عقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، اجتماعا؛ لمتابعة الموقف التنفيذي لمشروع التأمين الصحي الشامل، بحضور الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، القائم بعمل وزير الصحة، والدكتور محمد معيط، وزير المالية، رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، والدكتور عمرو طلعت، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، واللواء جمال عوض، رئيس الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي.

كما حضر كل من المهندس خالد العطار، نائب وزير الاتصالات للتنمية الإدارية والتحول الرقمي والميكنة، والدكتور أحمد السبكي، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، المشرف على مشروع التأمين الصحي الشامل، والسيد/ حسام صادق، المدير التنفيذي لهيئة التأمين الصحي الشامل، والدكتور إسلام أبو يوسف، نائب رئيس هيئة الاعتماد والرقابة الصحية، والسيدة/ مي فريد، معاون وزير المالية للعدالة الاقتصادية.

وشارك أيضًا في الاجتماع، عبر تقنية الفيديو كونفرانس، اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد.

واستهل رئيس الوزراء الاجتماع بالإشارة إلى أن هذا الاجتماع يهدف إلى متابعة الموقف التنفيذي الحالي لمشروع التأمين الصحي الشامل، والذي تحرص الدولة المصرية على المضي قدما في تنفيذه ومد مظلته إلى جميع المواطنين خلال السنوات المقبلة، رغم التحديات الاقتصادية العالمية التي تواجهنا، بما يُسهم في تحقيق حلم كل المصريين بتوفير الرعاية الصحية الشاملة.

وصرح السفير نادر سعد، المتحدث الرسمي باسم رئاسة مجلس الوزراء، بأن الاجتماع شهد استعراض عدد من المحددات المرتبطة بمنظومة التأمين الصحي الشامل، تشمل مؤشرات منشآت الهيئة العامة للتأمين الصحي الشامل، وموقف تسجيل واعتماد المنشآت، إضافة إلى التحول المؤسسي ونقل التبعيات، بجانب موقف تطبيقات منظومة ميكنة الخدمات والتحول الرقمي، فضلا عن موقف القوى البشرية في المنظومة، كما تم عرض مجموعة من التحديات التي تواجه تنفيذ المنظومة.

وأضاف المتحدث الرسمي أنه تم خلال الاجتماع كذلك، استعراض "رؤية مصر 2030"، فيما يتعلق بالقوى البشرية في القطاع الصحي، والمزايا التي توفرها منظومة التأمين الصحي الشامل، والآثار الإيجابية لتطبيق المنظومة بمحافظة بورسعيد من حيث سد الاحتياجات من القوى البشرية، والمتمثلة في الزيادة الملحوظة في كثافة الأطباء وأطقم التمريض خلال عام 2022 في محافظتي بورسعيد والأقصر، كما تم استعراض موقف احتياجات القوى البشرية بمحافظات المرحلة الأولى.