الأربعاء 1 فبراير 2023 08:49 مـ 11 رجب 1444 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
الكشف عن طبيعة المواد المستخدمة في عملية التحنيطالاحتفاء بمئوية ميلاد محمد حسنين هيكل يتصدر فعاليات اليوم الثامن لمعرض الكتابوزير الدفاع يلتقى وزير الدفاع الوطنى والمحاربين القدماء لجمهورية الكونغو الديمقراطيةالصحة: الدفع بـ 12سيارة إسعاف لحريق بإحدى المستشفيات التابعة لأحد الجمعيات الأهلية بالمطريةعلوم كفر الشيخ تستقبل طلاب جامعة الطفلمحافظ أسيوط يفتتح معرض ”أهلًا رمضان” بمقر الغرفة التجاريةطلاب جامعة القناة يتوجهوا لزيارة معرض الكتاب الـ 54تعزيز التعاون وتبادل الخبرات فى إدارة حركة الطائرات ضرورة لتأمين سلامة الطيرانمبادرة ”حبراير” بجناح الأزهر بمعرض الكتاب تجذب الجمهور وتعزز مكانة الخط العربي عربيا وعالمياوزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي يستقبل سفيرة السويد لدى المملكةالمنسق العام للمبادرة الوطنية للمشروعات الخضراء الذكية يستعرض أهم أهداف المبادرة بمعرض الكتابرئيس هيئة الرعاية الصحية يلتقي الرئيس التنفيذي لمجموعة أكيومد ACCUMED

المحكمة: لا يجوز للدائن توجيه اليمين للمدين في حالة تمسك المدين بالتقادم الصرفي في ظل قانون التجارة الحالي


كتبت / سماح مكرم
- أقامت إحدى الشركات الكبرى دعوى في عام 2017 تطلب فيها إلزام أحد عملائها بسداد قيمة سند إذني كان قد أصدره في 2011.
- تمسك المدين بسقوط الحق في المطالبة بقيمة السند الإذني بمضي خمس سنوات من اليوم التالي ليوم حلول ميعاد الدفع.
- فقام الدائن بتوجيه اليمين الحاسمة إلى المدين على براءة ذمته من الدين وقال أن التقادم الصرفي يقوم على قرينة الوفاء وأنه يجوز للدائن نفي هذه القرينة ولكن المدين رفض أداء اليمين الحاسمة فقضت المحكمة بإلزام المدين بقيمة السند.
- طعن ماهر ميلاد إسكندر المحامي بالنقض على هذا الحكم بالخطأ في تطبيق القانون... وقال إسكندر أن قانون التجارة الملغي في المادة 114 كان يجيز للدائن توجيه اليمين إلى المدين في حالة تمسكه بالتقادم الصرفي على أساس أن التقادم الصرفي يقوم على قرينة الوفاء فأجاز القانون للدائن أن يطلب من المدين أداء يمين على براءة ذمته من الدين فإذا أدى المدين اليمين تأيدت القرينة على براءة ذمته وإذا نكل انهارت القرينة وانهار التقادم الصرفي.
- أما في ظل قانون التجارة الجديد فلم يتضمن نصاً شبيهاً بالنص الوارد في المادة 194 من قانون التجارة الملغي وبالتالي أصبح لا يجوز للدائن توجيه هذه اليمين وأنه يكفي المدين أن يتمسك بالتقادم الخمسي فإذا تحققت المحكمة من توافر شروطه حكمت بسقوط الحق في رفع الدعوى.
- وأضاف ماهر إسكندر أن الحكم إذا قضى على خلاف ذلك فأنه يكون قد خالف القانون فقضت المحكمة بنقض الحكم للخطأ في تطبيق القانون.