الأربعاء 21 فبراير 2024 07:49 صـ 11 شعبان 1445 هـ
 أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي

لا تتعلق بغير الله

بقلم - عادل محمود

كل شيء تتعلق به سيكون سبب شقائك.

سيدنا يعقوب تعلق بسيدنا يوسف فأصبح سبب شقائه سيدنا إبراهيم تعلق بسيدنا إسماعيل فأمره الله أن يذبحه وكانت بالنسبة له صدمة مرعبة كيف يذبح إبنه الذي تعلق به أشد التعلق.

ولكنه في اللحظة التي سمع كلام الله فيها وقرر ذبحه ماذا فعل رب العزة معه ( وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ) في اللحظة التي فك فيها تعلقه بسيدنا اسماعيل ووجه تعلقه كله لله كان الحل من عند الله وسقط التعلق.

كل شيء تتعلق به من دون الله سيكون سبب معاناتك وسيكون عقوبة أقوى من الإعدام لأنه سيتحول إلى كرباج يجلدك بخوفك من فقدانه أو بخوفك من أن يمشى في إتجاه غير الاتجاه الذي تريده او بتحسسك من كل كلمة قد يوجهها إليك فأي كلمة سلبية منه إليك ستعتبرها رصاصة تخترق جسدك الروحي وتصيبه بجروح غائرة.

صدقا التعلق بغير الله سكاكين تطعن في كل ما يؤلمك دون أن تكون هناك طعنة تتحول الى طعنة الرحمة فتقضي عليك.

أي أنك ستموت ألف مرة دون أن يرحمك الموت.

فلا تكن ساذجا وتصدق أن التعلق هو حب ولن يأتي سوى مرة واحدة وإلى هذه القناعات التي دمرت أمم أنه اضطراب نفسي عميق جعلك عبدا ذليلا للمادة المدمنة فقد تكون شخص أو منصب أو مال أو جاه أو سلطان أو شكلك الاجتماعي .

توقف عن التعلق بأي شيء لأنه مؤشر إضطراب نفسي لن يجذب لك إلا مزيدا من المضطربين لتعيش في حياة مضطربة فتدخل في دائرة المعاناة والالم والكآبة تنسف لك سلامك الداخلي وأنت تظن أنك بذلك تحسن صنعاً.