الإثنين 15 أغسطس 2022 06:31 صـ 18 محرّم 1444 هـ
جريدة أنباء اليوم المصرية
رئيس التحريرعلى الحوفي
مشيرة أبو غالي لأنباء اليوم المصرية: أدعو شباب مصر والأمة العربية تحري الدقة والحذر مما يُبث عبر وسائل التواصل الإجتماعيأشرف عبد الكريم يكتب: حال الدنيارئيس الوزراء الأردني يعزي ”مدبولي” في ضحايا حريق كنيسة ”أبو سيفين”وائل رياض: مواجهة الإسماعيلي لن تكون سهلة بالنسبة للزمالكالكومي: الدوري الموسم المقبل بشكله الطبيعي.. ونستكمل الكأس في توقف المونديالأول تعليق من وائل رياض بعد تعيينه في الجهاز الفني للمنتخب الأولمبيميدو: مواجهة الزمالك أمام فاركو صعبة.. لديهم فريق منظمريال مدريد يعود بثلاث نقاط من ملعب ألميريا العنيدخادم الحرمين الشريفين يعزى الرئيس السيسي فى ضحايا كنيسة ”أبو سيفين”ولي العهد السعودى يُعزى الرئيس السيسى فى ضحايا حريق كنيسة أبو سيفين بالمنيرةشيخ الأزهر يوجه بصرف إعانات نقدية عاجلة لعائلات المتوفين فى حريق كنيسة أبو سيفينوزارة السياحة والآثار تُنعى ضحايا الحادث الأليم لكنيسة ”الشهيد أبو سيفين” بمحافظة الجيزة

وزيرة التضامن الاجتماعي تلتقي وفدًا من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين

صوره توضيحيه
صوره توضيحيه


التقت نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي وفدًا من تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وذلك بمقر ديوان عام وزارة التضامن الاجتماعي، حيث عرض الوفد أهداف حملة "سوا هانعدي" التي أطلقتها تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، وذلك بهدف تنمية وعي المواطن بالتحديات الاقتصادية التي تمر بها مصر، والعالم أجمع، في الوقت الحالي أثر الحرب الروسية الأوكرانية، وطرح سبل الخروج منها بالتعاون مع قوى الشعب المختلفة.

وشهد اللقاء استعراض أعضاء وفد تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين تفاصيل حملة "سوا هانعدي" والتي تسعي لتحقيق التواصل بين أفراد الشعب المصري مع الجهات الحكومية ومع المجالس النيابية وأيضاً مع المجتمع المدني، وذلك بهدف العبور الآمن من الأزمات المتتالية التي تواجهها الدولة، مؤكدين أن برامج الحماية الاجتماعية التي تنفذها وزارة التضامن الاجتماعي تشهد نقلة نوعية كبيرة ويشعر بها المواطن البسيط.

وأكد أعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين أن الحملة سيتم إطلاقها على مراحل، حيث تستهدف المرحلة الأولي محافظات بورسعيد والمنوفية وقنا، ويسعون للتواصل مع المسئولين التنفيذيين من الوزارة في تلك المحافظات لإيصال برامج الوزارة للمواطنين في صورة مبسطة، بالإضافة إلى إحداث نوع من التكامل بين برامج الوزارات وبعضها البعض.

ومن جانبها أبدت وزيرة التضامن الاجتماعي ترحيبها بأعضاء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين بمقر وزارة التضامن الاجتماعي، معلنة دعمها لكافة مبادراتهم التي تتسم بالإبداع والابتكار وأيضاً بالتواصل الهادف مع المجتمعات المحلية، وتم سرد جميع برامج الحماية الاجتماعية التي تساهم في تخفيف الأعباء على المواطنين ومنها تكافل وكرامة، وتكافؤ الفرص التعليمية والصحية، وسكن كريم، والأسر المنتجة، وفرصة للتمكين الاقتصادي، وتنمية المرأة الريفية، وغيرها من البرامج التي تهدف إلى تحسين الوضع الاقتصادي للأسر والحرص على تنمية أطفالها.

وشددت القباج على أهمية إعلاء قيمة العمل وتعبئة الشباب في كافة محافظات الجمهورية على استغلال فرص العمل المتاحة أيا كانت طبيعتها، حيث إن الكرامة الحقيقية هي في العمل وتنمية المجتمعات المحلية لن يتأتى إلى بضخ رأس المال المجتمعي وتنشيطه مما يؤدي إلى تحسين مستوى حياة الأسرة.

وأضافت القباج أنه مع زيادة حجم الأسر المستفيدة من برامج الدعم النقدي شدد السيد رئيس الجمهورية على أهمية حوكمة قواعد وإجراءات الحصول على أي نوع من الدعم والمساعدة، وتعمل الوزارة على إعداد مشروع قانون "الضمان الاجتماعي الموحد" والحرص على ميكنة جميع الخدمات الخاصة به، كما أنه من المتوقع أن يتم تدشين صندوق الدعم النقدي "تكافل وكرامة" الذي سيساهم مع موازنة الدولة في التوسع في مظلة الحماية الاجتماعية، بالإضافة إلى توفير التدريب اللازم للفئات القادرة على العمل لكي تتخرج من مرحلة الدعم إلى مرحلة الإنتاج.

موضوعات متعلقة